Blogs DHNET.BE
DHNET.BE | Créer un Blog | Avertir le modérateur

البداية كانت خالتي ....... حلقات متسلسلة

البداية كانت خالتي ....... حلقات متسلسلة


نيك محارم , سكس حيوانات , سكس محجبات , تحميل افلام سكس , سكس امهات , سكس محارم , افلام نيك , صور سكس

الاسم امير السن حاليا 22
بدات القصة لما كان عندي 11سنة كانت دايما خالتي واسمها هدى وسنها دلوقتي 35بتعاملني كاني ابنها ويمكن اكتر كمان هي كانت متجوزة في بلد بعيدة بس كانت دايما بتيجي تزور جدي وجدتي وانا بحكم اني قريب منهم فكان معظم الوقت اقضيه عندهم فكنت لما اشوف خالتي اجري عليها واحضنها وهي تبوسني وكانت المعاملة بيني وبينها مش اكتر من كدا لغاية في يوم كنت راجع من المدرسة وكنت عاوز ادخل الحمام باي طريقة وكان اقرب بيت ليا هو بيت جدي في طريقي خبطت الباب وفتحت ليا جدتي فقولتلها عاوز ادخل الحمام قالتلي خالتك في الحمام فوقفت عشر ثواني وقولتلها خلاص هاروح بيتنا لاني مش قادر امسك نفسي قالتلي لا تعالى وخبطت على خالتي وقالتلها اني لازم ادخل الحمام ففتحت خالتي الباب ودخلتني وقفلت علنا الباب تاني وانا هوي في الحمام كانت اول مرة ليا اشوف واحدة عريانة و كنت حاسس احساس غريب ساعتها تقدروا تقولوا شهوة طفل
لما شوفت جسمها بصراحة مافيش اجمل من كدا حتى مع باقي النسوان اللي هييجوا في القصة قدام هاوصفهولكم خالتي قمحاوية بس الجسم تقدروا تقولوا جسم كيم كارداشيان الطياز كبيرة قابة لورا والبزاز الكبيرة حتى الشفايف وكانت خالتي مبتنكسفش بطبعها من اي حد وتقول الفاظ شراميط كتيرة المهم لمحتني خالتي وانا ببص على جسمها ومركز معاها فقالتلي مالك ياواد بتبصلي جامد كدا ليه
كنت خجول مقدرتش ارد عليها فقولتلها مفيش يا خالتي
قالتلي كل دة ومفيش امال لما تكبر هتعمل ايه هتنيكني
مقدرتش ارد عليها برضو وبصيت في الارض
قالتلي خلاص متنكسفش مني واوعى تكون زعلت
قلتلها لا ابدا يا خالتي قالتلي طب خلصت قولتلها ايوة قالتلي طب اغسل وتعااى ليفلي ضهري عشان مش عارفة اطوله
مكانش في دماغي حاجة قمت وابتديت اليفلها ضهرها وطبعا من بعيد عشان كنت مكسوف منها
قالتلي مالك يا امير واقف بعيد كدا ليه تعالى قرب هنا ورشت عليا ميا كتير
فانا زعلت وقولتلها كدا امي هتضربني عشان هدومي اتبلت والعيال في الطريق هيضحكوا عليا وانا رايح بيتنا
قالتلي متخافش وندهت على جدتي وقالتلها هاتي غيار مم بتوع امير اللي هنا عشان هدومه اتبلت ومش هيعرف يروح وهو مبلول وبالمرة احميه عشان بقالي كتير محميتوش زجابت جدتي لبس من بتاعي اللي بيقى دايما عندهم بحكم اني كنت بقعد عمدهم كتير
قلعتلي خالتي هدومي وبدأت تغسل جسمي بالمية والصابون ومرة واحدة لقيتها حطت الليفة وبدأت تلعب في بتاعي طبعا كلنا مرينا بشهوة ما قبل البلوغ وعارفينها
اول ما لمسته جيت حاضنها جامد ومقدرتش اقف على رجلي
خالتي قالتلي اللي هاعمله هنا يا امير اوعى حد تاني يعرفه قولتلها ماشي يا خالتي
قعدت خالتي تلعب في بتاني شوية برغم انه كان لسة صغير وبعد شوية
قالتلي دورك بقى قولتلها اعمل ايه قالتلي هات ايدك وبدأت تحطها على بزازها وتدعك فيهم بايدي جامد وقالتلي تعال ارضع فيهم شوية مسكت بزها وابتديت العب فيه وادعكه جامد واهزه يمين وشمال وحطيت حلمة بزها في بقي وابتديت ارضع فيه محستش بنفسي غير وهى بتقول ااااه اااه بس يا امير كفاية احسن جدتك تسمعنا هات ايدك وخادتها وراحت بيها على كسها وبدات تدخل صوبعي الوسطاني في كسها وعرفتني بظرها او زنبورها وعرفتني العب فيه ازاي
قعدت العب في بظرها وهي بتتاوه ااهات مكتوكة عشان جدتي متسمعناش لغاية ما حسيت انها بتترعش جامد وفيه مية نزله من كسها انا خوفت ساعتها وطلعت ايدي من كسها لغاية ما خلصت خالتي رعشة وغسلنا جسمنا وقعدت تحذرني اني اقول لاي حد وطلعنا من الحمام بعدها استمر الحال بيني وبين خالتي كل ما تيجي عند جدي نعمل نفس الحكاية مرة على السرير ومحدش في البيت ومرة على السطح بتاع جدي لغاية ما ابتديت اوصل لمرحلة البلوغ وهنا كانت المشكلة ودي هنعرفها في الجزء القادم
اتمنى الجزء دة يعجبكوا واتمنى انكم تشجعوني اني اكمل كتابة وان القصة تتثبت عشان تقدروا تتابعوها

Les commentaires sont fermés.